ثانوية سيدي أحمد التجاني
أهلا و سهلا و مرحبا بكم في رحاب منتداكم منتدى ثانوية سيدي أحمد التجاني حللتم أهلا و نزلتم سهلا
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» البصمة الوراثية
الإثنين مارس 22, 2010 8:22 pm من طرف m_rida92_m

» صديق من العاصمة*...*-**.-*
الإثنين مارس 22, 2010 8:20 pm من طرف lina

» مرحبا بجميع أعضاء منتدانا الغالي
الإثنين مارس 22, 2010 8:06 pm من طرف m_rida92_m

» مرحبا بكم في ثانوية بوسمغون
الأحد مارس 21, 2010 11:10 pm من طرف lina

» برنامج الجدول الدوري
الأحد مارس 21, 2010 10:12 pm من طرف SaMgHoUnI

» صور بوسمغون
الأحد مارس 21, 2010 9:54 pm من طرف m_rida92_m

» إكسسوارات لتزيين المواضيع والردوود
الأحد مارس 21, 2010 9:37 pm من طرف m_rida92_m

» هنا توضع الادعية للنجاح في الباكالوريـــــا
الأحد مارس 21, 2010 4:29 pm من طرف Sa3ido93

» مجلات بكالوريا 2010
الأحد مارس 21, 2010 12:11 pm من طرف **jasmin**

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

أوقات الصلاة اليوم


تصحيح بكالوريا2009/ع اسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تصحيح بكالوريا2009/ع اسلامية

مُساهمة من طرف AHMED RAM في الخميس مارس 18, 2010 10:31 pm

الإجابة النموذجية لأسئلة بكالوريا 2009
الموضوع
والجزء
الإجابة المطلوبة التنقيط
الموضوع الأول
الجزء الأول
1 / القيم السياسية:
العدل: أساس نظام الحكم في الإسلام وغايته المرجوة سواء بين
المسلمين أو بينهم وبين غيرهم من أهل الملل الأخرى ( العدل )، قال
تعالى: ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ آُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ
يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ
. إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ ) سورة المائدة الآية 8
الشورى: والشورى في مفهوم الإسلام تشمل آل القضايا الدينية
والسياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية وغيرها. والشورى تكون
فقط فيما لم يرد فيه نص واضح الدلالة ويحتاج إلى اجتهاد، قال تعالى:
. ( وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ ) سورة آل عمران الآية 159
ومن فوائد الشورى:
تنسيق الجهود وتجميعها، والإفادة من الطاقات وعدم تبديدها، والقضاء
على الازدواجية والتداخل.
التدريب والإعداد، واآتشاف المواهب والطاقات.
- تأليف القلوب وجمع الكلمة.
07
2 / ومن أهمّ حقوق غير المسلمين التي آفلها الإسلام لهم:
ضمان حرية المعتقد.
حرية ممارسة العبادة وضمان سلامة دورها.
حق الحماية من آل أذى.
التأمين عند العجز والشيخوخة والفقر.
حق العمل والكسب.
حق تولي وظائف الدولة.
04
3 / الفوائد الثلاث:
- العدل في الحكم فريضة وضرورة.
العدل بين الناس مهما اختلفت أجناسهم من شعب التقوى.
الشورى من أهم واجبات الحاآم.
من معنى العبادة التزام الشورى في الحكم، لأن الله قرنها بالصلاة
والزآاة
03
الموضوع الأول
الجزء الثاني
* تعريف المصلحة المرسلة: هي المنفعة التي قصدها المشرع الحكيم
لعباده من حفظ الدين والنفس والعقل والمال والعرض، ودفع ما يفوت
هذه الأصول أو يخل بها.
وسميت مصلحة لاشتمالها على المصلحة، وسميت مرسلة لعدم
06
4
التنصيص على اعتبارها ولا على إلغائها.
وعرفها العلماء بقولهم: هي استنباط الحكم الشرعي في مسألة ما بناء
على مصلحة لا دليل على اعتبارها ولا دليل على إلغائها.
* شروط العمل بالمصلحة المرسلة:
ألا تعارض نصا شرعيا قطعيا.
ألا تخالف المصالح التي قصدت الشريعة الإسلامية تحقيقها.
أن تكون مصلحة لكافة الناس، وليست مصلحة شخصية.
أن تكون المصلحة معقولة ومناسبة للحكم المستنبط.
* أمثلة عن المصالح المرسلة:
نسخ المصحف الشريف في عهد عثمان رضي الله عنه إلى عدّة نسخ.
إلزامية توثيق عقد الزواج.
وضع قانون المرور.
الموضوع الثاني
الجزء الأول
1 / النص:
دعا الإسلام إلى العمل، في هذا الحديث وفي غيره بأسلوب متميّز لا
يكاد يضاهيه أو يقاربه أيّ أسلوب آخر. وذلك من خلال حث الرسول
الرجل على أن يأتي الجبل فيحتطب ويبيع الحطب فيستغني بنفسه عن
الناس.
وفي قوله صلى الله عليه وسلم أيضا:
( ما أآل أحد طعاماً قط خيراً من أن يأآل من عمل يده، وإنّ نبي الله
داود عليه السلام آان يأآل من عمل يده ) رواه البخاري.
وفي قوله تعالى:
( وَهُوَ الْذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَآَانَ عَرْشُهُ عَلَى
. المَاءِ لِيَبْلُوَآُم أَيُّكُم أَحْسَنُ عَمَلاً ) هود الآية 7
( وَلَكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُواْ وَلِنُوَفِّيَهُم أَعْمَالَهُم وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ )
. الأحقاف الآية 19
( وَأَنْ لَيْسَ لِلإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى ثُمَّ يُجْزَاهُ الجَزَاءَ
.41/40/ الأَوْفَى ) النجم الآية 39
( وَقُلْ اِعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالمُؤْمِنُونَ ) التوبة الآية
.105
06
2 / مفهوم العمل: هو ممارسة أيّ نشاط، والعمل في أيّ مجال، عن
طريق الزراعة أو التجارة أو الصناعة، وأيّ حرفة من الحرف اليدوية
وغيرها، ما دام ذلك آله في دائرة ما أحلّ الله تعالى.
02
3 / النهي عن التسوّل: نهى الإسلام عن التسول وقبّحة لأنه ذلّ
ومهانة، فالإسلام يدعو إلى الاستغناء عن الناس مهما آان حال الإنسان
من الفقر والعوز، آما لا يحل لصاحب القوة الجسمية أن يسأل ما في يد
الناس، بل يجب عليه أن يبذل جهده ويحفظ ماء وجهه، قال عليه الصلاة
والسلام: ( لا تحل صدقة لغني ولا لذي مرّة سوي ).
02
4 / فوائد الحديث الأربع:
العمل الذي يريده الإسلام، ويدعو إليه هو آلّ عمل صالح تزآو به 04
5
النفس، وتقوّم به الأخلاق، وتقوى به العلاقات الإنسانية، وتنتظم به
الحياة، وتصان به ضرورات الإنسان.
لقد حرم الإسلام البطالة حاربها بشتى الوسائل.
التسول سلوك قبيح يحط من قيمة صاحبه.
العمل شريف مهما آان نوعه مادام يصون النفس من التسول.
الموضوع الثاني
الجزء الثاني
* حقوق العمال:
حق العمل.
الكفاءة أساس التمييز.
الحق في الأجر العادل.
حق الراحة.
حق الضمان.
* واجبات صاحب العمل تجاه العامل:
الرحمة واللطف في التعامل.
عدم المماطلة في الأجر.
أن لا يكلف العامل فوق طاقته.
0
avatar
AHMED RAM

ذكر
عدد المساهمات : 59
تاريخ التسجيل : 05/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى